السفراء العرب يبحثون عن فرص أعمال في ماديراEmbaixadores árabes procuram oportunidades de negócio na Madeira

Após reunião com um conselho de embaixadores árabes José Manuel Rodrigues refere que “muitos deles vivem do turismo, como a Madeira, e entendem que podem aprender com a nossa tradição de bem receber”.O presidente do parlamento da Madeira, José Manuel Rodrigues, destacou esta quarta-feira as “boas oportunidades de cooperação” da região autónoma com os países árabes, vincando que estão a ser dados “passos muito importantes” para a captação de investimento.“Muitos deles vivem do turismo, como a Madeira, e entendem que podem aprender com a nossa tradição de bem receber”, refere José Manuel Rodrigues, citado num comunicado da Assembleia Legislativa, após uma reunião com um conselho de embaixadores árabes, no Funchal.  “É uma oportunidade para atrair investimento de países árabes, que têm no radar a Região Autónoma da Madeira como uma zona onde os seus investimentos podem prosperar”, sublinha.O conselho de embaixadores árabes que se encontra de visita à Madeira é liderado por Nabil Abuznaid, chefe da Missão Diplomática da Palestina em Lisboa, e integra os embaixadores do Reino de Marrocos, Othmane Bahnini, do Qatar, Saad Ali AlMuhannadi, da Líbia, Saad Erhayem, do Egito, Wael El-Naggar, do Kuwait, Hamad Alhazeem, da República Democrática e Popular da Algéria, Chakib Rachid Kaid, e do Reino da Arábia Saudita, Eid Aldhafeeri.

بعد لقائه بمجلس السفراء العرب ، ذكر رئيس البرلمان لماديرا جوسيه مانويل رودريغيز أن “العديد منهم يعتمدون على دخل السياحة ، مثل ماديرا ، ويتفهمون أنه يمكنهم التعلم و الاستفادة  من تقاليدنا في  مجال السياحة و الضيافة”.

*نحن في لشبونة ولكن نريد أن نرى جمال ماديرا وأهلها” قال نبيل أبو زنيد*

سلط رئيس برلمان ماديرا ، جوسيه مانويل رودريغيز ، الضوء يوم الأربعاء على “فرص التعاون الجيد” للمنطقة المتمتعة بالحكم الذاتي مع الدول العربية ، مؤكداً أنه يتم اتخاذ “خطوات مهمة للغاية” لجذب الاستثمار.

يقول جوسيه مانويل رودريغيز ، في بيان صادر عن الجمعية التشريعية ، بعد اجتماعه مع مجلس السفراء العرب: “كثير منهم يكسبون رزقهم من السياحة ، مثل ماديرا ، ويدركون أنه يمكنهم التعلم من تقاليد الضيافة لدينا” ، في فونشال.

ويؤكد: *نها فرصة لجذب الاستثمار من الدول العربية  لمنطقة ماديرا المتمتعة بالحكم الذاتي واعتبارها منطقة يمكن أن تزدهر فيها استثماراتهم*.

يرأس مجلس السفراء العرب الذين يزورون ماديرا نبيل أبو زنيد رئيس البعثة الدبلوماسية الفلسطينية في لشبونة ، ويضم كل من  عثمان باحنيني سفير المملكة المغربية,  سعد علي المهندي سفير قطر, سعد إرحيم سفير ليبيا,  وائل النجار سفير مصر , حمد الهزيم سفير الكويت, شكيب رشيد قايد سفير الجزائر ، و من المملكة العربية السعودية عيد الظفيري.

لقد جئنا لبناء الجسور بين العالم العربي وماديران. قال نبيل أبو زنيد ، في نفس البيان ، “نحن في لشبونة ، لكننا نريد أن نرى جمال ماديرا وشعبها”.

“أتمنى أن نتعاون كثيرا في المجالات الثقافية والتجارية” ، و أكد الدبلوماسي الفلسطيني ، مشيرا إلى أن اللقاء مع رئيس برلمان ماديرا كان الأول من سلسلة لقاءات مع مختلف الكيانات العامة والخاصة في المنطقة. .

من جانبه اعتبر جوسيه مانويل رودريغيز أن هذا الرأي يفتح “فرصًا جيدة للتعاون بين ماديرا والدول والمناطق العربية” ، لا سيما في مجال السياحة والأعمال.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *